تمر المجهول

crown_icon

ملك التمور

منذ اكتشافه في المغرب، بات تمر المجهول يعرف بـ “ملك التمور” بفضل قوامه الغني، وقد تم تثمينه على مر التاريخ بسبب الصعوبة والمشقة التي تصاحب عملية زراعته. كان في السابق حكراً على البلاط الملكي المغربي، واعتبر من المحاصيل القيمة، ولايزال. غير أنه وفي عام 1927، تعرضت المحاصيل في المغرب للتلف بسبب الأمراض، مما دفع بزراعة الفسائل إلى مناطق أخرى حول العالم، حتى وصلت إلى وادي الأردن.

مذاق فريد

تعرف تمور المجهول بحجمها الكبير وبمذاقها الرائع الذي يجمع ما بين نكهة الكراميل والعسل البري وبعض القرفة. فهي تذوب في الفم مع كل قضمة وتجعلك تعود لطلب المزيد، وذلك بفضل مذاقها الحلو ونكهة الكراميل المتميزة التي تُشعرك بالرضا في كل مرة.

فاكهة رائعة ومُغذية

تعد تمور المجهول مغذية للغاية، لما تحتويه من فيتامينات ومعادن ومضادات للأكسدة. فهي حلوة المذاق وغنية بالسكر الطبيعي والألياف، بما يمد الجسم بالطاقة لفترة طويلة. وإليكم بعضاً من فوائدها الصحية:

  • معزز طبيعي للطاقة
  • تنظم ضغط الدم
  • تقلل الكوليسترول
  • تحفز عملية الهضم
  • تحسن صحة العظام
health-benefits

دورنا المجتمعي

Start typing and press Enter to search